الرئيسية » تطوير الذات » التخلص من الوسواس القهري

التخلص من الوسواس القهري

كثيرا ما تلح على الفرد أفكار معينة تظل تشغلهم لفترة طويلة من الزمن، كاسم شخص معين يتردد داخل الفرد كثيرا أو لم أطفئ النور، لم أغلق أنبوب الغاز، أو تركت شيئا على النار ولا نستطيع التخلص من هذه الأفكار ونظل نفكر فيها حتى تصل لحد المرض.

هذه الوساوس لدينا جميعا ولكن في حالة إعاقتها لأعمالنا اليومية وتؤثر على عملنا أو علاقاتنا فهذا هو وسواس مرضي.

التخلص من الوسواس القهري

التخلص من الوسواس القهري

تعريف الوسواس القهري:

 الوسواس القهري هو مجموعة أفكار متتالية ومعاندة يفكر فيها الفرد وتلح عليه إلحاحا شديدا ولا يستطيع  الفرد التخلص من هذه الأفكار إلا بالتدخل العلاجي.

وتسبب هذه الوساوس القلق والكدر لصاحبها وهي تعوق أدائه للأعمال اليومية.

الفرق بين الأسوياء والمرضى في الوساوس:

 تصبح الطقوس قهرية إذا تسببت في ضيق وقلق واضح.

تستغرق الأعمال القهرية ساعة يوميا لأدائها.

تؤثر الأعمال القهرية على عمله وعلاقات الفرد الاجتماعية.

وأضاف أحمد عبد الخالق إلى أن التفرقة بين الأسوياء والمرضى تظهر في الأمور التالية:

تكرار السلوك: تكرار الأمر مرة أو مرتين أمر عادي أما تكراره 12 مرة فهذا يكون وسواس قهري مثل تكرار غسيل الأيدي 10 مرات وغسلها بالكلور ظنا بأنها غير نظيفة.

إعاقة توافق الفرد: إن مراجعة أقفال الأبواب وأنبوب الغاز وصنابير المياه أمور كلها تعودنا عليها لكن الاستيقاظ من النوم ثلاث أو أربع مرات لمراجعتها هو بالتأكيد وسواس قهري.

الشعور بالرضا عن الذات: شعور الفرد بالرضا عن الذات وعن ما يقوم به من أعمال وأن ما يقوم به أمرا طبيعيا وليس سخيفا فهذه إشارة إلى أن الفرد سوي.

مدة السلوك: السلوكيات القهرية تحتاج لوقت أطول يحدث بالساعات والأيام، فعندما يقرأ الفرد اللافتات الموجودة بطريقه يوميا فهذا يعتبر وسواس قهري.

التتابع القهري: عندما يقوم الفرد بأداء مجموعة من الأعمال بتتابع لا يمكن مخالفته فهذا وسواس قهري.

النظام: النظام شيء عادي في حياتنا مادام لا نقضي فيه ساعات ونسرف فيه دون ضرورة لذلك، فنجد هناك أشخاص يسرفون في النظام ولديهم نظام صارم في الأمور لا يمكن السماح بتغييره.

مثل الطالب الذي يرتب كتبه بشكل معين ويقضي ساعات في تنظيمها إذا وجد كتاب في غير مكانه.

أعراض اضطراب الوسواس القهري:

الأفكار المتكررة: مثل الانشغال بفكرة الموت والاعتقاد في الخيانة الزوجية.

المعاودة الفكرية: مثل تكرار كلمات أغنية معينة لفترات طويلة.

الإيمان بالشعوذة والدجل والتفكير الدائم بالأعمال والسحر.

التشاؤم وتوقع الشر وتوقع أسوأ الاحتمالات.

الأسئلة التي تخرج عن نطاق الدين مثل السؤال الشائع ( خلقنا الله فمن خلق الله).

تخيلات مشهد من المشاهد والاحتفاظ به في الذاكرة وتكرار تخيله.

النظافة: معظم المرضي بالوسواس القهري لديهم وسواس التنظيف القهري فهم يقومون بأعمال النظافة الشخصية والعامة ويقضون فيها ساعات طويلة.

الإعادة القهرية: حيث نجد الأفراد المصابون بالوسواس القهري يراجعون ويعيدون سواء الأبواب والنوافذ أو الأعمال الأخرى بشكل صارم ومتكرر.

الاهتمام الزائد بتوافه الأمور وترك الأمور الهامة.

كل هذه الأعراض هي أعراض الوسواس القهري ولكن مع التكرار الكثير أما في حالة تكرارها متين أو ثلاث فهذا أمر طبيعي ولا يصل لحد المرض.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

1078009_584115714978637_896021353_n

كيف تفتح حساب في ويسترن يونيون

“ويسترن يونيون” هي عبارة عن مؤسسة تم تأسيسها في عام 1851م من قِبل الأمريكي عزرا ...