الرئيسية » الاسلام » دعاء قيام الليل

دعاء قيام الليل

صلاة قيام الليل صلاةٌ عظيمة فيها أجرٌ وثواب كبير وتقرب من رب العالمين ،فهي ترفع من قدر المؤمن وهي نورٌ وضياءٌ لوجهه ،ولها فضلٌ كبير فقد قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم “ينزل ربنا تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا كل ليلة فيقول:” هَلْ مِنْ دَاعٍ فَأَسْتَجِيبَ لَهُ ،هَلْ مِنْ سَائِلٍ فَأُعْطِيَهُ ، هَلْ مِنْ مُسْتَغْفِرٍ فَأَغْفِرَ لَهُ “، حَتَّى يَطْلُعَ الْفَجْرُ.
فهي تقرب من الله بشكلٍ كبير وتبعد وساوس الشيطان وتريح النفس وتسعد القلب ..فكم نحن بحاجةٍ إلى راحةٍ بالقرب من الله ..وكم نحن بحاجةٍ إلى أعمال تقربنا منه ونكفر بها عن سيئاتنا ..بعد يوم عمل شاقٍ ومتعب ..وبعد الهموم والضيق ..تقف مواجهاً للقبلة ..في جوف الليل! لا أحد معك ..سوى ربك! تقف بين يديه ..تطلب رحمته وترجو مغفرته وتستعيذ به من عقابه ..تحفظ آياتٍ من القرآن ..وتقرأ القرآن في جوف الليل ..ستشعر بسعادةٍ غامرة ومختلفة ..نعم.. إنها السعادة بالقرب من ربك ..إن كل من يداوم على صلاة الليل لا يستطيع تركها ..فقلبه سيتعلق بها ..وسيشعر بأنها أصبحت جزءاً من حياته ..ففيها يشعر بالسرور وهو يدعو الله ويناجيه ويتقرب إليه وهو يستبشر بأنها ستوصله إلى رضا الله وإلى جنات النعيم! فكيف لا يسعد بذلك؟! وكيف للعبد أن يترك صلاة قيام الليل وهي المقربة لله ..ولهذا سنقدم لكم هذه الأدعية ونرجو أن تستفيدوا منها وتدعون بها الله سراً وجهراً وهي ليست لقيام الليل فقط ..بل تستطيعون أن تدعون الله بها متى ما شئتم وفي أي وقت وأي حال.. لنقرأ هذه الأدعية من قلوبنا ونحن نترجى الله ونرجو مغفرته وعفوه ورضوانه..

دعاء قيام الليل

دعاء قيام الليل

وعن عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو ،قَالَ :قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “أَطْعِمُوا الطَّعَامَ ،وَأَفْشُوا السَّلامَ ،وَصَلُّوا بِاللَّيْلِ وَالنَّاسُ نِيَامٌ ،تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ بِسَلامٍ .
وتبدأ هذه الصلاة من بعد صلاة العشاء حتى الفجر ومن المفضل أن تكون في الثلث الأخير من الليل فعن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ” ينزل الله إلى السماء الدنيا كل ليلة حين يمضي ثلث الليل الأول فيقول أنا الملك أنا الملك من ذا الذي يدعوني فأستجيب له من ذا الذي يسألني فأعطيه من ذا الذي يستغفرني فأغفر له فلا يزال كذلك حتى يضيء الفجر ”
وتصلى هذه الصلاة ركعتين ركعتين حتى 12 ركعة وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يصلي 10 ركعات مع ركعتي الشفع وركعة وتر فتصبح 13 ركعة ويمكن أن تصلي أكثر أو أقل كما تريد.
وسنعرض عليكم بعض الأدعية لهذه الصلاة وهي أدعية جميلة تتقرب بها من الله وتدعوه بها
بعض الأدعية لقيام الليل
اللهمّ لك الحمد أنت قيّوم السموات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت ملك السموات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت نور السموات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت الحق ووعدك حق ولقاؤك حق والجنّة حق والنار حق، والنبيين حق، ومحمد حق والساعة حق، اللهمّ لك أسلمت، وبك آمنت، وعليك توكّلت، وإليك أنبت، وبك خاصمت، وإليك حاكمت، فاغفر لي ما قدّمت وما أخّرت، وما أسررت وما أعلنت، أنت الله لا إله إلا أنت ولا حول ولا قوّة إلا بك.
( اللهم اهدنا فيمن هديت وعافنا فيمن عافيت,وتولنا فيمن توليت,وبارك لنا فيما أَعطيت,وقنا شَرَّ ما قضيت,فإِنك تقضي ولا يُقضى عليك,وإِنَّه لا يَذِلُّ من واليت,وَلاَ يَعِزُّ من عاديت,تباركت ربنا وتعاليت.لا منجى منك إِلاَّ إليك.)
(اللهم اقْسِمْ لنا من خشيتك ما يحول بيننا وبين معاصيك,ومن طاعتك مَا تُبَلَّغُنَا به جنتك,ومن اليقين ما تُهون به علينا مصائب الدنيا.اللهم متَّعنا بأَسماعنا وأَبصارنا وقواتنا ما أحييتنا,واجعله الوارث مِنَّا واجعل ثأرنا على من ظلمنا,وانصرنا على من عادانا,ولا تجعل مصيبتنا في ديننا ولا تجعل الدنيا أكبر هَمِّنا ولا مبلغ علمنا,ولا تُسَلِّط علينا من لا يرحمنا)

– (ربنا إننا آمنا فاغفر لنا ذنوبنا وقنا عذاب النار)

-(ربنا آمنا فاغفر لنا وارحمنا وأنت خير الراحمين)

– (ربنا اغفر لنا ذنوبنا وإِسرافنا في أَمرنا وثبت أقدامنا وَانصرنا على القوم الكَافرين)

– (ربنا آتنَا من لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا)
(رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْأِيمَانِ وَلا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلّاً لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ)

– (رَبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ. رَبَّنَا لا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ)

– (رَبَّنَا لا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ)

– (رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ)
) اللهم إنا نَسأَلُكَ من الخيرِ كُلِهِ عاجِلِهِ وآجِلِهِ ما عَلِِمْنَا منه وما لم نَعْلَمْ,ونعوذُ بك من الشر كله عاجِلِهِ وآجِلِهِ ما عَلِمْنَا من وما لم نَعْلَمْ.
ونسألكَ الجَنَّة وما قَرَّبَ إليها مِنْ قولٍ أو عمل,ونعوذ بك من النارِ وما قَرَّب إليها مِنْ قولٍ أو عمل.ونسألك من خيرِ ما سألكَ عَبْدُكَ ونَبِيُّكَ,ونعوذُ بك من شر ما استعاذك منه عبدُكَ ونبيكُ.
ونسألكَ أن تجعلَ كُلَّ قضاءٍ قَضَيْتَهُ لنا خيراً)

– (اللهم إنا نسألكَ العَفْوَ والعافيةَ والمُعَافاةَ في الدنيا والآخرةِ.يا ذا الجَلالِ والإِكْرامِ.يا حيُّ يا قيوم)

– (اللهم إنا نعوذُ بك من جَهْدِ البَلاءِ,ودَرَكِ الشَّقَاءِ,وسُوءِ القَضَاءِ,وشَمَاتَةِ الأعْدَاءِ.)

هذه بعض الأدعية المقربة لله تعالى والتي يجب أن تدعو بها وأنت ترجو الله من قلبك! نعم القلب هنا من سيدعو الله وليس اللسان فقط.. إن الدعاء يحتاج إلى النية والصدق فإن تواجدا سيكون الدعاء متقبلاً بإذن الله أما أن تدعوه وبالك مشغولٌ هنا وهناك ولست مهتماً بالفعل فهو ليس بدعاء! كيف يكون دعاء وأنت فقط تردد كلماته بدون فهمها ولا حتى الانتباه إلى معانيها؟!
الدعاء يشفي القلوب ويقرب من الله وله الكثير الكثير من الأجر والثواب ..لو علمته لما تساهلت به ولجلست تدعو الله طوال الوقت ..وهو يزيد الثقة بالله تعالى ويعطي الأمل ويجدد من قوة النفس ..فكم من أشخاصٍ شعروا بالألم والأنين ثم تركوا الدنيا وما فيها واتجهوا إلى الله بالدعاء والمناجاة ..بكوا وهم يدعون وشكوا له ما حل بهم وما أصابهم ..يعلمون بأن الله هو الرحمن الرحيم وهو الغفور الودود ذو العرش المجيد والقريب المجيب للدعاء ..فمن لهم سواه؟ وبعد دعائهم يجلسون قليلاً ..فيجدوا بأنهم شعروا بالراحة ..تذهب الآلام ..وينتظرون استجابة رب السماوات والأرض ويرجون رحمته وعفوه ..فهيا بنا جميعاً ..نصلي قيام الليل ..وندعو الله ..لا إنس معنا ..فقط الله هو من يسمع دعاءنا ..لنقم بذلك ..لعلنا نتقرب إلى الله أكثر وننال رحمته وندخل جنته فنكون ممن ينادى عليهم ادخلوها بسلامٍ آمنين! يا رب آمين ..وغفر الله لنا ولكم ووفقنا وإياكم لكل ما يحب ويرضى وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه الطبيين الطاهرين وعلى جميع من اتبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

0GtCQxo

عذاب قوم شعيب

نبي الله شعيب بن مدين، وهو من ذريّة النبي إبراهيم عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام، ...