الرئيسية » الاسرة » كيفية العناية بالطفل

كيفية العناية بالطفل

العناية بالطفل من حيث التغذية حيث إنها من أهم الجوانب التى يجب التركيز عليها خلال الطفولة:

   وخلال هذه الفترة العمرية ، يقع الطفل تحت تأثير الكثير من العوامل والمؤثرات الخارجية التي تؤثر على سلوكياته وعاداته الغذائية ، ومن أهم هذه المؤثرات الرفاق والتلفاز، حيث يميل الطفل إلى تقليد ومحاكاة رفاقه وأصحابه في لباسهم وطعامهم وشرابهم، ويؤثر التلفاز بشكل سلبي على عادات الطفل الغذائية من خلال دفعه إلى الإكثار من تناول الأطعمة ذات القيمة الغذائية المنخفضة مثل الشيبسى، والعصائر المصنعة، والتي تمده بالطاقة الفارغة دون تزويده بالعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم كالفيتامينات وغيرها.

كيفية العناية بالطفل

كيفية العناية بالطفل

 وتعتبر وجبة الإفطار مهمة جداً للطفل في هذه الفترة، حيث أظهرت الدراسات العلمية أن القدرات العقلية والذهنية كالفهم والاستيعاب تتحسن في حال تناول الطفل لوجبة الإفطار قبل الذهاب إلى المدرسة، وتقل بشكل واضح لذي الأطفال الذين لا يتناولون هذه الوجبة، كما يحتاج الطفل إلى وجبة غذائية تكميلية، بالإضافة إلى وجبة الفطور الرئيسية، لإمداده بالطاقة والعناصر الغذائية نظراً لقضائه وقتا طويلا في المدرسة.

إن وجبة الطعام مع الأسرة مهمة جدا للطفل في هذا السن، فهو يقلد أسرته أو الأشخاص الجالسين معه على نفس المائدة، لذا يجب على الأهل في هذه المرحلة تعويد أنفسهم وأطفالهم على العادات الغذائية والصحية الجيدة.

البيض من الأطعمة المحببة للأطفال وخاصة أنها يمكن أمساكها بيد الطفل.

 الحليب ضروري جداً للأطفال ولتشجيع الأطفال على شرب الحليب، يمكن أن يسكبه الطفل بنفسه في كأس أو كوب حجمه أصغر من أكواب الكبار، ويكون مميزاً عنهم، كما ويجب إعطاء الطفل الحليب بدرجة الحرارة التي يفضلها فبعضهم يفضله بارداً، وبعضهم يفضله ساخناً.

 النشويات تعطي كمية كبيرة من الطاقة ، فالأطفال يحبون الخبز، والبسكويت ، كورن فليكس، لكن يجب تنويعها ( خبز – أرز – ذرة – بطاطس- بطاطا – مكرونة )…

الأطفال يفضلون الأطعمة التي يستطيعون إمساكها بأيديهم لذا فعند ملاحظة الأم أن شهية الأطفال قليلة، يفضل إعطاؤهم فاكهة أو خضار صغيرة الحجم ( أي يمكن أمساكها باليد)..

الأساليب الصحيحة والطرق المتعلمة في تناول الأطعمة:

  الأمهات لابد أن يعودوا أطفالهم على طريقة جيدة في تناول طعامهم حتى تفتح شهيتهم ولكي تستطيعٍ ذلك فلابد أن تبدئي معهم قطمه… قطمه ، أي قطعة… قطعة من الساندويتش الذي تريدي أن يأكله طفلك، ولا تقومي بوضع جزء كبير من الطعام المقدم له حتى لا يشمئز منه مرة أخرى ويشعر بالتقزز بعد ذلك في تناول الطعام.

       فالطفل على سبيل المثال:

يحب الأطعمة ذات درجة حرارة متوسطة. وهم أيضاً لا يحب الأطعمة التي بها مواد حامية المذاق.

 يتعود مسك الشوكة أو الملعقة والسكين في تناول الأطعمة واحدة.. واحدة

يستمتع عند مساعدته لتحضير الطعام مع والدته؛ فمن خلال ذلك يتعلم الطفل الأشكال والألوان وكيفية التذوق، ويتعرف أيضاً على روائح الأشياء وعلى أسماء الأطعمة المستخدمة.

أيضاً من خلال الطبخ يكتسب بعض المفاهيم الرياضية مثل (الحرارة – العدد – المقادير – أشكال الأواني المختلفة).

يفضل أن يتناول الطفل الطعام الذي يساعد في إعداده.

 يستمتع عند تناول الطعام مع الآخرين ويعتبره وقت مسلى.

لابد من وجود وقت قبل أو بعد الوجبة للهدوء والراحة.

لابد على الآباء أن يكونوا مثال جيد للأطفال عند تناول الطعام.

لابد أن يتعرف الأطفال على مختلف أنواع الطعام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الانسان الطيب

الإنسان الطيب الذي حير الجميع؟

قد يختلف مفهوم الإنسان الطيب من شخص لآخر فمنهم من يراه شخصًا متساهلا وساذجًا وربما ...