الرئيسية » الاسرة » كيف اتعامل مع زوجي

كيف اتعامل مع زوجي

 

يقول الله عز وجل (( ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكونوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم تفكرون))

القران الكريم في آياته يعبر عن السكن والمودة والرحمة داخل هذا الرباط المقدس بين الزوجين، ولم يعبر بلفظ الحب  فليست كل البيوت تبنى على حب وليس بالحب وحده قدوم العشرة بين الزوجين بل بالمودة التي تشمل الحب والحنان والعشق والغرام، والرحمة التي تحمل في داخلها الرأفة واحتمال الغير، والعمل على إرضائه.

غير أن هذه المعاني غابت عن بيوتنا، وحل مكانها الضغوط المادية، وحب التملك، والرغبة في الاستحواذ ، والسعي وراء المتعة الزائلة السريعة، وتحول ((السكن)) إلى  ((بيت)) غاب عنه مكان السكون والراحة والاستقرار ويرجع إلى غياب الرومانسية من حياتنا، وليست الرومانسية أحلاما وأوهاما وخيالات بل واقع يعيشه الزوجان في ليال هادئة، وهدايا رقيقة وكلمات عزبة،  وأمسيات شاعرية على ضوء الشموع، وزهور فواحة تحمل عبير الحب إلى الطرف الآخر، فيحول الحياة إلى قصيدة غزلية مفعمة بالأشواق.

تجديد الحياة الزوجية بين الزوجين:

كيف اتعامل مع زوجي

كيف اتعامل مع زوجي

إن تجديد الحياة الزوجية بين الرجل وزوجته من حين لآخر شيء ضروري ومهم، حتى لا تتعرض  حياتهم للملل والروتين، فمع الزمن وزيادة المشاغل ومسؤوليات الحياة اليومية تقل عبارات الغزل وأساليب المداعبة بين الزوجين لتتحول الحياة الزوجية إلى علاقة روتينية تغيب عنها الرومانسية، فالرومانسية قادرة على إعادة البهجة والبسمة إلى حياتنا والسعادة الزوجية لن تحققها فقط السعادة في الحياة الخاصة للزوجين، بل في كل مناحي الحياة.

كيف أتعامل مع زوجي:

بعض الزوجات يفكرن ماذا يقدمن للأزواج دون أنفسهن، لابد أن تفكري لنفسك لتنسجمي بشكل صحيح عاطفيا مع زوجك ولتجني شهد الحب معه، لابد أن تثقف الزوجات أنفسهن بكل ما يثري علاقتهن مع أزواجهن، عليهن أن يدعن الحياء جانبا ويحتفظن به في مواقعه الصحيحة أما مع الزوج لا، وهذا أسهل ما يكون مع الأزواج الرومانسيين.

كيف أتعامل مع زوجي صعب المزاج والطباع:

الأزواج صعبة المزاج والطباع أو الذين يعانون من شح العاطفة ولم يتعودوا على هذا الجو في حياتهم، عند التعامل معهم تذكري دائما أنك الأنثى، الكائن الجميل، والأخاذ الذي منحه الله لزوجك، تواصلي مع الأنثى بداخلك وثقي بنفسك وتذكري دائما أن الرجل مهما صعب طبعه إلا أن له مفتاح لقلبه وللتعامل معه، ابتعدي دائما عن قول وفعل ما يثيره من غضبه ودعيه وقت الغضب ولا تجادليه واتركيه حتى يهدأ ويأخذ قسطا من الراحة وبعد ذلك افتحي معه الحديث مجددا اختاري الوقت المناسب لطلب أي شيء منه، وتحلى دائما بالصوت المنخفض وقله الجدال والتلفظ بألفاظ رقيقه تتناسب مع أنوثتك  واصبري حتى تنالي ما تريدين واستعيني بالله دائما فهو خير معين ولا تنسى الدعاء لكما في كل صلاة.

بعض الأفكار والوسائل العملية التي تساعد على زيادة الحب والود بين الزوجين:

  1. اطبعي نسخه من عقد الزواج وأرسليها له في البريد مع عبارة (هل تذكر هذا اليوم).
  2. عندما يسافر زوجك لمدة قصيرة اكتبي له بطاقات صغيرة أخفيها بين ملابسه واكتبي له بعض كلمات الحب والشوق.
  3. أثناء وجودكما وسط الأقارب أهمسي في أذنه عبارة رقيقه مثل (أنا سعيدة لأني زوجتك).
  4. بعد الغداء دلكي رجليه بكريم واعملي له مساج.
  5. قبل أن يرجع من العمل بخري دولاب الملابس الخاص به وعطريه.
  6. تناولا طعام العشاء على ضوء الشموع أو في غرفه النوم.
  7. اتصلي به خلال النهار واخبريه انكي مشتاقة له.
  8. مسكن رومانسي: أفرغي زجاجة دواء وضعي عليه لاصقا جديدا وسميه (مسكن رومانسي)ثم اكتبي عبارات رومانسيه وأمنيات يمكن استعمالها متى لزم الأمر.
  9. ضعي ورده داخل الكتاب أو الصحيفة التي يقرأها أو وسادة نومه.
  10. قبل النوم اجعلي أخر كلامك كلمه طيبه مثل (تصبح على خير يا عمري)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الانسان الطيب

الإنسان الطيب الذي حير الجميع؟

قد يختلف مفهوم الإنسان الطيب من شخص لآخر فمنهم من يراه شخصًا متساهلا وساذجًا وربما ...