الرئيسية » الاسرة » كيف تتعامل مع اختك التي تغازل

كيف تتعامل مع اختك التي تغازل

كيف تعرف أن ابنتك أو أختك أو زوجتك تغازل، هذا سؤال يتبادر إلى ذهن الكثير من الرجال وخاصة في هذا المجتمع الشرقي بإعتباره أمر منافي لأخلاقنا وضد طباعنا الشرقية، وأيضا قيمنا الدينية وعقائدنا التي حرمت أي علاقة غير شرعية بين رجل وامرأة ولكن أول ما يتبادر إلى ذهن المرء هو مجموعة من الأسئلة:

%d9%83%d9%8a%d9%81-%d8%aa%d8%b9%d8%b1%d9%81-%d8%a3%d9%86-%d8%a7%d8%ae%d8%aa%d9%83-%d8%aa%d8%ba%d8%a7%d8%b2%d9%84%d8%9f
لماذا حدث ذلك وكيف حدث ومتى حدث وأين حدث وكل هذه الاسئلة تدور في أذهان جميع الرجال.

وبالطبع يجب أن يكون معنا ولدينا أدلة واضحة كوضوح الشمس وكثيرة لأن هذه الاشياء أعراض ناس وهي ليست لعبة وشك وأيضا ليست مجرد غيرة وظنون لا غير وفي حالة التأكد من وجود المشكلة واليقين من صحة هذه المشكلة فيجب أن تقوم بسؤال نفسك كيف سيكون تصرفك ؟

وكيف تقوم بمواجهة حقيقة هذا الموضوع؟ وهل سوف تأخذك العزة بالإثم وسوف تتمادى وكأنك لم تسمع شيء؟ أم أنك سوف تلزم الصمت لأنك سوف تقوم بفتح على نفسك باب سوف تخجل منه؟

إن حقيقة الأمر صعب بالنسبة لأي شخص وصدمة نفسية قبل أن تكون صدمة اجتماعية لو حدث ما حدث لا سمح الله وأن التعامل بالطبع في البداية يجب أن يكون بالمصارحة الدقيقة ومن ثم القيام بالتخويف من الله سبحانه وتعالى ، وأن هذا الإثم شيء لا يرضي الله عز و جل وأن هذا الموضوع يدنس الأخلاق لك ولمن حولك ولمن يهمهم أمرك، وأيضا مجتمعك كله ويجب عليك معالجة الخطأ أولا : أن نبدأ بالمراقبة والمتابعة ومعالجة الخطأ.

ثانيا: يجب عليك أن تقوم مراجعة نفسك فإذا كنت تفعل هذا الشيء فمن يسيء لمحارم غيره سوف يساء إلى محارمه (يأبن آدم أفعل ما شئت فكما تدين تدان) و إن لم يكن كذلك فعرف إنك شخص مقصر في الحنان والعطف مع أهل بيتك سواء كانت أخته أو أمه أو زوجته أو أبنته فالمرأة لا تبحث عن الشيء إلا إذا فقدته من أقرب الناس إليها.

طرق التصرف الصحيح مع الابنة أو الاخت هو كالتالي:

يجب أن تقوم بمعرفة سبب المشكلة الرئيسي، وهذا غالبا ما يكون السبب الرئيسي وراء هذا الفعل الخاطئ، هو الفراغ العاطفين فيكون الحل في موازنة هذا الفراغ ومحاولة احتواءها لإكمال هذا النقص و ملء هذا الفراغ  فتحاول جذبها إلى البيت أولا ثم إشباع عاطفتها ورغباتها بحدود المعقول والممكن ( لا إفراط و لا تفريط ).

فأحيانا الفتاة في سن المراهقة لا تجد المعاملة الحسنة التي تشعرها أنها فتاة ناضجة كما تحب أن ترى نفسها في هذه الفترة، فتتهرب من هذه المعاملة وتلك المعيشة بذلك الاسلوب وتلك الطريقة الخاطئة.

و أحيانا أخرى يكون من باب الفضول حيث التقليد الأعمى لما نراه بالمسلسلات والأفلام التي لا تهتم بقيمنا وتقاليدنا لمجرد تجربة الشعور بذلك الإحساس ومعرفة طبيعة المعاملة بين الولد و البنت..

وأحيانا يكون من باب إشباع لرغباتها المادية مثلا كشحن الموبايل والتسوق والمال والشهرة وغيره.

وأحيانا تنساق له لمجرد تهديد من الشاب بأنه يعرف اسمها وعمرها وشكلها ومعنى ذلك أننا لا نضع اللوم على سبب بعينه و لا شخص بذاته ولكن أهم شيء هو معرفة سبب المشكلة لمعرفة السبيل إلى حلها..

و أهم شيء بعد حل المشكلة أن لا نقوم بوضعها في عين الاعتبار وتحت المجهر بمعنى أنه ليس كلما يبدر تصرف من الفتاة نحاول تذكيرها بالخطأ الذي بدر منها و تذكيرها بالمشكلة التي حدثت فيما مضى أو أن نجعلها تحس بتأنيب الضمير لمدة طويلة حتى لا ينتابها احساس باللامبالاة وتبلد المشاعر.

الكلمات المفتاحية:
كيف تتعامل مع اختك التي تغازل, كيف تعرف ان اختك تحب,كيف تعرف ان اختك تغازل,كيف تعرف ان زوجتك تغازل,كيف تعرف ان اختك تكلم شاب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف تصبح مليونير وتتخلص من الفقر

كيف تصبح مليونير وتتخلص من الفقر

لقد أصبحاً في عالم أصبح فيه جمع النقود غايةً وهدفاً بدلاً من أن يكون وسيلة ...