الرئيسية » تعليم » كيف تحفظ القرآن بكل سهولة

كيف تحفظ القرآن بكل سهولة

القرآن هو كتاب مقدس نزيه من التحريف بخلاف باقي الكتب السماوية التي أنزلها الله سبحانه وتعالى، والقرآن هو كلام الله أنزله على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بالوحي ونقل عن سيدنا محمد بالتواتر وهو كتاب يحتوي على 114 سورة في 30 جزء، ولقد تم تقسيم هذه الصور على حسب مكان وزمان نزولها بالوحي على سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم، ولقد جمعت هذه السور في كتاب واحدة  بعد وفاة النبي حيث أمر سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه بجمعه، يعد القرآن خاتم الكتب السماوية، كما أنه كتاب صالح لكل زمان ومكان وقد نزل القرآن لهداية الناس وإخراجهم من الظلمات إلى النور ومن الضلالة إلى الهداية.

كيف تحفظ القرآن بكل سهولة

لماذا يجب علينا حفظ القرآن:

لقد جعل الله لقارئ القرآن أجرا عظيما حيث جعل لكل حرف يقرأه حسنة والحسنة بعشر أمثالها ويضاعف الله بها لمن يشاء كما أن القرآن يأتي يوم القيامة شفيعا لصاحبه وقارئه، ولأن القرآن منهج حياتنا ومنه تستفيد الأمة الإسلامية في المعاملات المختلفة  حيث يوجد به الكثير من الأحكام والفضائل وشروط العمل والحكم لذلك نجد أنه لابد على كل مسلم حفظه بهدف التعبد بتلاوته  والتقرب إلى الله، حيث أنه اذا وجدت في نفس المؤمن العزيمة والنية الصادقة فإن الله يعينه على حفظه وتلاوته حيث أن من أهم  الأسباب لحفظ القرآن الكريم هو ابتغاء الأجر والثواب والفوز بالجنة .

كيف تحفظ القرآن بكل سهولة

سوف نعرض في هذا المقال العديد من الطرق والأساليب التي تعيننا على حفظ القرآن الكريم.

عليك قبل أن تبدأ في الحفظ أن تتحلى بالنية الصادقة الخالصة لله حتى يعينك الله على هذا العمل، كما أنه يجب عليك أن تختار الصديق الذي يشجعك وينافسك على حفظ وتلاوة القرآن الكريم ويعينك ويحفزك على ذلك بطرق مختلفة وذلك عن طريق الإلتحاق بحلقات القرآن الكريم في المساجد فإن ذلك يشجعك على حفظ القرآن الكريم لأنه يخلق أجواء تنافسية بين الملتزمين بهذه الحلقات، ولكي تستمر في حفظ القرآن الكريم يجب عليك أن تهجر جميع المعاصي والذنوب وأن تكثر من الأعمال الصالحة التي يتقرب بها العبد إلى الله.

وهناك أمران ضروريان يجب أن يتحلى بهما حافظ القرآن الكريم ألا وهما  الهمة الجادة والعزيمة القوية الصادقة النابعة من القلب  وذلك لأنهما هما المحفز الأساسي في تسريع الحفظ والدافع القوي للحفظ.

ولكي تحفظ بسهولة وبسرعة كبيرة يجب على أيضا الإستماع إلى السورة المراد حفظها لأن ذلك يساعدك على الحفظ للتلاوة بشكل صحيح من حيث الحركات والأحكام، قم بتكرار قراءة السورة لمرات عديدة لأن ذلك يساعد على تثبيت الحفظ، كما أنه نجد الكثير يستعين بالكتابة أثناء الحفظ والتسميع ولأن ذلك له دور كبير في الحفظ .

كما نجد أن هناك عامل مهم جدا وهو عامل الوقت فإن إدارة الوقت تعتبر من أهم عوامل سرعة الحفظ فترتيب الوقت له دور كبير في توفير الوقت المناسب لحفظ القرآن الكريم ويتم ذلك عن طريق ترتيب الأعمال على حسب الأولوية وتحديد أفضل الأوقات للحفظ وهي وقت الأسحار وفي الصباح فإذا قمنا كل يوم بقرأة ثلاث صفحات من القرآن ليصح ديننا وكذلك الإنتظام على الأوقات  التي نختارها يوميا والتي تساعدنا على الحفظ والإستيعاب جيدا.

اختيار المكان المناسب الذي نستريح فيه ويساعدنا على الحفظ ونوفر فيه الهدوء  والراحة وأن يكون جيد التهوية وذلك لأن الحالة النفسية من أهم العوامل التي تساعد على الحفظ بسرعة.

القراءة بشكل جيد تساعد على الحفظ والتذكر بسرعة وتخيل وتدبر الآيات وطريقة تفسيرها يساعد بشكل كبير على الحفظ والمراجعة الدورية دائما يساعد على تثبيت الحفظ  .

وقبل أن نتتهى من حفظ القرآن بسرعة هناك أمرا في غاية الأهمية وهو إلتزام الدعاء، ويجب أن ندعي الله دائما أن يساعدنا على الحفظ  وان نردد دائما هذا الدعاء اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك فقراءة القرآن عبادة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

Setting the page on fire with some hard work

كيف تتعامل مع ورقة الاسئلة

يبذل كثير من الأبناء جهدا كبيرة أثناء فترة الإمتحانات من حيث عملية التحصيل الدراسي, حيث ...