الرئيسية » الاسرة » كيف تحمل المراة

كيف تحمل المراة

كيفية حدوث الحمل؟

يحدث الحمل عن طريق المعاشرة بين الزوجين، أي أثناء دخول الحيوانات المنوية ووصولها لرحم الأم، إذا تمكن حيوان منوي واحد من اختراق البويضة ويتحد مع نواتها هنا يحدث الحمل، وهذا كله لابد من حدوثه خلال يوم واحد كي تحدث عملية الإخصاب.

  كيف أعلم أن الحمل حدث بالفعل؟  

كيف تحمل المرأة

كيف تحمل المرأة

 

هناك عدة مؤشرات بدائية من خلالها يمكن أن تعلم المرأة بحدوث الحمل ومن هذه المؤشرات ما يلي:

تأخر الدورة الشهرية وانقطاعها بعد ذلك.

زيادة الرغبة في النوم.

ضيق التنفس وتغير المزاج.

الدوخة عند القيام فجأة.

انتفاخ الثدي قبل موعد الدورة الشهرية.

تكون رائحة البول متغيرة ونفاذة.

العصبية والتوتر.

الرغبة في تناول بعض الأطعمة بكثرة.

ما هو أفضل موعد لحدوث الحمل؟    

فترة التبويض تختلف من زوجة لأخرى ولكن في الغالب تكون فترة التبويض في الفترة ما بين اليوم الثاني عشر واليوم السادس عشر من تاريخ بدء الدورة الشهرية.

وفيها تخرج البويضة من المبيض وتنتقل إلى قناة فالوب وإذا حدث في هذه الفترة جماع يحدث الحمل بإذن الله.

وبعد فترة تأخر الدورة الشهرية يمكن للمرأة أن تقوم بعمل الاختبار المنزلي

وتتأكد من حدوث الحمل وبعد ذلك يمكن المتابعة عند الطبيب.

وهناك بعض الأفكار الخاطئة التي نقوم بها دون قصد وتؤذي الجنين منها:

كثير من الأمهات الحوامل يعتقدون أن المجهود الزائد وكثرة الحركة أثناء الحمل تيسر الولادة وتجعل الولادة طبيعية وهذا اعتقاد خاطئ لأن الحركة الزائدة تضر بصحة الأم والجنين، ولكن ما يوصي به الأطباء هو ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة التي تساعد في تنشيط الدورة الدموية للأم وللجنين.

الاستحمام بماء ساخن أمر خاطئ لأنه يضر بضغط دم الأم ولكن لابد أن يكون ماء الاستحمام فاتر وليس ساخن.

مضاعفة أكل الأم هذا أيضا خطأ فيعتقد الكثير أن الأم لابد من أن تضاعف كميات أكلها ولكن لابد على الأم أن تهتم بالغذاء المتكامل والمتنوع ولكن بكميات عادية.

ارتداء الأم للملابس الضيقة والجينز أثناء الحمل يضر بالطفل ويجعل الطفل مقيد في حركته وخاصة في الشهور الأخيرة ولذلك لابد على الأم أن ترتدي الملابس الواسعة حتى يستطيع الجنين الحركة بسهولة.

لابد من الحذر عند ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين أثناء الحمل حتى لا يحدث إجهاض أو إيذاء للجنين.

ارتداء الأم للكعب العالي أمر خاطئ لأنه يجعل جسم المرأة ممتد للأمام ويضر بالأم والجنين، ومن الأفضل ارتداء الأحذية المريحة والتي ليس بها كعب حتى لا تؤذي الأم نفسها وجنينها.

عدم القفز من الأماكن المرتفعة أو الحركة بسرعة والقيام فجأة لأن هذه الأمور قد تتسبب في الإجهاض أو تضر بصحة الجنين فيما بعد، ولذلك لابد من الحركة بحساب وأخذ فترات راحة بين الأعمال وبعضها البعض حتى لا نؤذي أنفسنا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف تنزل الدرج بسرعه فائقة

كيف تنزل الدرج بسرعة فائقة

يعتبر صعود الدرج ونزوله من الوسائل الرياضية الرخيصة الثمن التي لا تكلف الشخص مبالغ كبيرة ...