الرئيسية » الاسرة » كيف تعالج تأخر النطق عند الأطفال

كيف تعالج تأخر النطق عند الأطفال

تأخر الكلام عند الأطفال له سببان إما أنه سبب طبيعي مثل أن يكون الطفل هو الأول وأمه وأبه لا يتحدثان معه كثيراً فهكذا لا يسمع الطفل كلمات كثيرة ولا يرى من يتكلم فلا يحاول تقليدهم وإما أن يكون سبب مرضي عضوي أو نفسي وعليك أن تقوم بتقييم طفلك بهذه الطريقة وهي حتى تتعلم كيف تعالج تأخر النطق عند الأطفال:

كيف تعالج تأخر النطق عند ألأطفال

كيف تعالج تأخر النطق عند الأطفال

 أولاً عن طريق معرفة جدول تدرج الكلام عند الصغار لتستطيع تقييم طفلك ومعرفة هل الطفل متأخر في الكلام أم لا.

ثانياً عليك أيضاً معرفة أن لكل طفل طبيعته الخاصة به فلا نقوم بمقارنته بأخواته ولا بأبناء أخرين بالعائلة وبوجه عام البنات لأن البنات أسرع نطقاً.

ثالثاً عليك أيضاً إقامة حوار مع طفلك وتستمع له حتى لو كان الكلام مناغاة وليست كلاماً.

رابعاً عليك أيضاً القيام بمتابعة طبيب أطفال منذ ولادة الطفل لمتابعة أي تغيرات عامة على صحة الطفل.

أسباب تأخر الكلام

أسباب عضوية مثل اللسان المربوط وهي مشكلة منتشرة جداً حيث يولد كثير من الأطفال ومقدمة ألسنتهم مربوطة بحزام نسيجي إلى أسفل الفم.

الأسباب النفسية أو الكلامية مثل عدم القدرة على نطق الحروف من مخارجها ويمكن أن يكون قد قمت بتخويفه باستمرار أو حزنه على فقدان أحد من الأفراد المحبوبين المحيطين به.

قد يكون السبب في تأخر النطق عند الأطفال أيضاً في فرق اللغة هو أن الأب والأم من جنسيتين مختلفتين.

ماذا يفعل الطبيب للطفل المتأخر في النطق

من الطبيعي أننا نجد أن نمو الطفل يسير في جدول زمني فالطفل منذ الولادة يقوم بإصدار أصوات مثل البكاء والضحك ثم المناغاة واللعب الصوتي خلال السنة الأولى ويبدأ في أول كلمة عندما يكتمل السنة الأولى من عمره.

في هذه المرحلة تزداد حصيلته اللغوية حتى يتمكن من تكوين جملة في عامه الثاني وإذا حدث أي خلل في نمو الطفل يطلق عليها تأخر لغوي إذاً نمو اللغة يحتاج إلى سلامة وظائف المخ والسمع وأيضاً يجب أن يكون الطفل في بيئة تساعده على التفاعل والاستفادة منها وأيضاً يجب أن يكون العامل النفسي للطفل سليم لأن الحالة النفسية تساعد الطفل على النطق السليم.

والتشخيص المبكر للطفل مهم جداً في حالات تأخر النطق لأن من خلال التشخيص المبكر لحالة الطفل نستطيع تحديد السبب الأساسي للتأخر من خلال معرفة حالة الأم أثناء الحمل والولادة أو إذا كانت الأم قد أصيبت بأي مرض أو قد يكون حدث نزيف أثناء الحمل أو ارتفاع في ضغط الدم أو أثناء الولادة كل هذا يساعد على معرفة المشكلة.

وأيضاً علينا أن نعرف تطورات الطفل الفسيولوجية مثل الجلوس والتسنين وبعد ذلك يقوم الطبيب بعمل فحوصات للطفل مثل قياس قدرات الطفل وتحديد العمر العقلي والعمر الاجتماعي ثم القيام بفحص السمع لتحديد نسبة السمع لدى الطفل، وبعد معرفة السبب بعد هذه الفحوصات يقوم الطبيب بمعالجة الطفل إذا كان السبب في ضعف السمع يقوم الطبيب بعمل سماعة للطفل تكون ملائمة لنسبة سمعه وبعد ذلك يبدأ الطفل في تلقي جلسات التخاطب التي تساعده على اكتساب اللغة وهذا يكون أفضل للطفل إذا قمنا بالعلاج مبكراً وأيضاً مع اختلاف الأسباب فإن العلاج المبكر يساعد على إحراز نتائج متقدمة في العلاج.

كيف نساعد الأطفال على اكتساب اللغة في البيت هناك عدة طرق وهي:

أن ينتبه الطفل للأصوات المحيطة حوله مثل جرس الباب، دعه يجربه بنفسه ويضغط عليه قم بتشغيل لعبة تصدر صوتاً مع الحركة وراقب انتباه الطفل للعبة.

أن يخرج أصوات كلامية بسيطة مثل امسك لعبة طائرة وحركه لأعلى وقلد صوت الطائرة ودعه يلاحظ حركة الفم عند إخراج الأصوات ويقلدها.

أن يستعمل إشارات وحركات معينة في الكلام وأن يستعمل يده في النفي بحركة لا أو هز الرأس.

أن يصدر الطفل مقطعاً صوتيا قومي بتعليق لعبة مفضلة للطفل بخيط ثم انزليها ببطء مع إصدار مقاطع صوتية مثل (توت توت).

شاهد الفيديو التالي لتتعلم كيف تعالج تأخر النطق عند الأطفال

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

%d9%83%d9%8a%d9%81-%d8%aa%d8%b5%d9%86%d8%b9-%d9%87%d8%af%d9%8a%d9%87-%d9%84%d9%8a-%d8%a7%d9%85%d9%8a

كيف اصنع هدية لأمي

إن الأم ليست بحاجة إلى يوم محدد لكي نعبر لها عن الحب والتقدير اتجاهها، إن ...