الرئيسية » تطوير الذات » ماذا تفعل عند شعورك بالوحدة

ماذا تفعل عند شعورك بالوحدة

في كثير من الأحيان قد نشعر بالوحدة سواء كنا نعيش وحدنا أو مع أهلنا، يصبح الأمر تحدياً حول كيفية إمتاع نفسنا عند الشعور بالوحدة، تركز هذه المقال على كيفية الشعور بالإكتفاء الذاتي وكيفية تجاوز ذلك الشعور.

ماذا تفعل عند شعورك بالوحدة

ماذا تفعل عند شعورك بالوحدة

الإستقلالية

لمواجهة مشاعر الوحدة عليك أن تكون شخصاً إستقلالياً ولا تربط نفسك بأحد، إن الكثير من الأفراد دائماً يعتمدون على غيرهم لمساعدتهم ولا يشعرون بالسعادة سوى معهم، لذلك ولكي تتجاوز ذلك عليك أن تعتمد على نفسك أكثر.

طور ثقتك بنفسك

حتى لا تمر بأزمة مرحلة الشعور بالوحدة عليك ممارسة العديد من الأنشطة التي تتطلب أن تكون وحيداً كالقراءة والإستماع إلى الموسيقى وغيرها من الأنشطة

قم بتنمية مهاراتك وهواياتك

لكي تتجاوز مشكلة الشعور بالوحدة، حاول القيام بأشياء أخرى لم تفعلها قبل ذلك، فمثلاً يمكنك العزف على آلة موسيقية أو رعاية الحيوانات الأليفة أو دراسة لغة جديدة.

التخطيط لمن تحب

إذا كنت تشعر بالوحدة يمكنك التخطيط لشيءٍ ما لمن تحب سواء كان صديق أو قريب، وبهذا يمكن أن توطد علاقاتك بهم وأنت وحيد.

تنزه بمفردك

حاول أن تتنزه بمفردك مثل أن تقوم بالتنزه في المحلات التجارية بمفردك أو ممارسة المشي كنوع من أنواع الرياضة.

إبتعد عن المسكرات لمواجهة الوحدة

إذا شعرت بالوحدة لا تعالج ذلك بطريقة خاطئة، تجنب تناول الكحوليات أو غيرها من المسكرات للتغلب على الوحدة.

الفرق بين الإنعزال والوحدة

يوجد هناك فرق كبير بين الوحدة والإنعزالية، عليك أن تعلم الفرق بينهما حيث أنه يمكنك أن تكون وحيداً دون أن تشعر بأنك منعزل عن العالم.

عدم الإعتماد على الآخرين

لا تنتظر الآخرين حتى يحققوا ما تريد، عليك دائماً أن تسعى لتحقيق نفسك، على سبيل المثال إذا قام زميلاً لك بإخبارك أنك لا تبلي حسناً في العمل، عليك أن تواجه مشكلتك وحدك دون اللجوء إلى الآخرين.

إبحث عن إيجابياتك

واجه نفسك وإبحث عن إيجابياتك وقم بتنميتها بمفردك، في نفس الوقت لا تتغاضى عن سلبياتك وواجهها، تعلم كيفية مواجهة الأمور بمفردك.

إسعد نفسك

ابحث عن السعادة واستفد من كونك وحيداً حيث أن الأشخاص الإجتماعيين قد يقعون في أزمات كبيرة قد تحولهم إلى تعساء، غير أفكارك وكن راضياً دائماً.

تحدث مع نفسك

تحدث مع نفسك دائماً وإبتعد عن الأفكار السلبية، عليك أن تتقبل نفسك، يمكنك أن تستغل وحدتك في مواجهة نفسك وتخطى السلبيات التي توجد في شخصيتك.

دون مذكراتك

قم بتسجيل مذكراتك بإستخدام الورقة والقلم، دون ما تحبه؟ وما تكرهه؟ ومال يحبه الآخرون بك؟ ما هي سلبياتك وإيجابياتك؟ حافظ على هذه القائمة حتى تلجأ إليها عندما تشعر بالوحدة.

إدخل من تريد إلى حياتك

تمسك بكل من يحبك، إسمح لهؤلاء الذين يحبونك ويحترمونك بالدخول إلى حياتك وقم بإبعاد هؤلاء الذين لا يشعرونك بالأمان في حياتك.

ممارسة الرياضة

تشير الدراسة إلى أن الأفراد الذين يقومون بممارسة الرياضة بصورة منتظمة أثناء وحدتهم يكونون اكثر سعادة وإيجابية من غيرهم، لذا عليك ممارسة أي نوع من أنواع الرياضة مثل الجري أو المشي أو ركوب الدراجات أو غيرها من الرياضات المختلفة.

الإستمتاع بصحبة النفس

عليك أن تستمتع بصحبة نفسك، وأن تتعلم كيف تستمتع بحياتك بمفردك، لا تخاف من الذهاب إلى متنزه أو مطعم بمفردك، إن الذهاب بمفرك قد يمكنك من رؤية اشياء لم تراها من قبل.

اللجوء إلى الأنشطة وليس الافراد

إن ممارسة الانشطة أفضل بكثير من اللجوء إلى الأفراد أثناء شعورك بالوحدة، قد يكون مفتاحك إلى التغلب على الشعور بالوحدة، قد تكون محاطً بالأفراداً ولكنك تشعر بالوحدة.

قم بعمل تطوعي

إذا شعرت بالوحدة قم بممارسة عمل تطوعي، مثل التطوع في مؤسسة خيرية أو غيره، إن القيام بعمل الخير سيشكل فارقاً كبير في حياتك وسيجعلك تشعر بسعادة لا حدود لها.

شارك الآخرين

إذا شعرت بالوحدة عليك ان تحاول مساعدة الآخرين فإن هذا سوف يفيدك كثيراً في حياتك وسوف يمدك بالقوة التي تستطيع بها تكملة حياتك هذا بخلاف شعورك بالرضا والسعادة عندما ترى سعادة الآخرين التي ساهمت في تحقيقها.

استعد ذكرياتك الجميلة

لا تترك نفسك هكذا، قم بإستعادة ذكرياتك السعيدة وقتها لن تشعر بالملل تماماً.

تعليق واحد

  1. نقاط مهمه ورائعه سابدء بتطبيق معضمها
    لكم جزيل الشكر والتقدير

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كيف تصبح مليونير وتتخلص من الفقر

كيف تصبح مليونير وتتخلص من الفقر

لقد أصبحاً في عالم أصبح فيه جمع النقود غايةً وهدفاً بدلاً من أن يكون وسيلة ...