الرئيسية » الاسرة » متى ينتهي الوحم:

متى ينتهي الوحم:

تعد فترة الحمل من أكثر الفترات التي تسبب تغيرات هرمونية وفيزيولجية في جسم المرأة الحامل إضافة إلى أنها من أكثر الفترات التي تؤدي إلى إضرابات نفسية وجسدية وتغير في المشاعر والأحاسيس حيث تصبح المرأة أكثر عرضة لتقلب المزاج فتارة تضحك وتفرح بشدة وتارةً أخرى تبكي وتغضب ودون أي سبب حقيقي كما أنها تعاني من اضطرابات هضمية تترافق بفترة الحمل ويعود السبب لوجود كائن جديد يعيش في أحشاءها .

حيث من الممكن أن تصبح أكثر سمنةً وتقبل للطعام أو أن تكون ذات مزاج سيء ولا تتقبل أي نوع من الطعام بسبب الدوار والغثيان والتأثر بأي رائحة أو طعم بدرجة عالية من الحساسية.

لذا تبدأ الحامل بالشعور بأن الأعراض التي ترافقها صعبة التخلص منها وإنها سترافقها طيلة حملها إلا أن الأمر ليستمر طويلاً ، لذا سأوضح لكم كل التفاصيل اللازمة عن أي سؤال يواجهكم بشأن متى ينتهي الوحم ؟؟؟.

أنواع الوحام ومتى ينتهي الوحم؟

هناك عدة أنواع للوحم تختلف حسب كل شهر لكن الوحم المتعارف عليه يكون حتى الشهر الرابع .

1- الغثيان والتقيؤ :تعاني الحامل في الشهور الأولى من الحمل بأكثر الأمور الهضمية صعوبة حيث تبدأ بالتقيء والغثيان والدوار منذ منتصف الشهر الأول أو بداية الشهر الثاني ويستمر الأمر معها حتى بداية الشهر الرابع أو منتصفه حسب طبيعة الجسم لكل امرأة .

متى ينتهي الوحم:

متى ينتهي الوحم:

2- التعب والإرهاق : كما أن الحامل في فترة الحمل عموماً تعاني من الوحم المسبب للتعب والكسل والشعور بعدم الرغبة في مفارقة السرير ويستمر في الغالي هذا الشعور من الشهر الثاني وحتى الشهر السابع وبعض الحوامل يستمر معهم حتى الولادة .

3- الجوع المفاجئ :هناك نوع من الوحام يؤدي إلى الشعور بالجوع والرغبة بتناول كميات كبيرة من الطعام ويبدأ بعد انتهاء فترة الوحام الصعبة أي من الشهر الخامس وحتى الشهر السابع أيضاً .

4- الاكتئاب والخوف: تبدأ الحامل بشعور بالاكتئاب عند كبر حجم البطن وظهور التشققات والكلف في الجسم وتشعر بأنها بدأ تفقد جمال جسمها وأنه لن يعود كما كان لكن هذا الشعور يطغي عليه الشعور بالسرور والفرح عندما يبدأ جنينها بالتحرك داخل جسمها فيغلب لديها هرمون السعادة بمولودها القادم .

5- الإمساك والإسهال الشديد: هناك بعض الحالات النادرة تعاني في بداية الحمل من الإمساك الشديد وانتفاخ البطن بالغازات أو ينعكس الأمر لدى البعض عبر حدوث إسهال شديد يصل حتى الدخول للحمام أكثر من 10مرات يومياً ويحدث هذا الأمر في الشهر الثاني من الحمل ويستمر حتى أيام فقط.

كيف يعالج الوحم :

  • يمكن علاج الوحم بتناول أقراص مضادات الحموضة أو شراب التخلص من الحموضة في بعض الحالات .
  • كما أن هناك حالات لا يمكن إيقاف مدى حدة الوحم وآلامه المزعجة إلا عن طريق تناول فيتامين B1-B6-B12 حيث يعتبر مدعم قوي وأمن للحوامل وفعال تماماً في إيقاف حدة هذه الأعراض ويمكن أخذه عب حبوب أو إبر عضلية .
  • كما يمكن التخلص من أعراض الوحم بأمور طبيعية مثل تناول البقدونس المفروم على الريق أو عند الشعور بالغثيان دون اي منكهات له فهو مريح جدا وسريع المفعول .
  • أو يمكن تناول المشروبات العشبية مثل الزهور مع القليل من الكمون وملعقة صغيرة من الليمون المعصور داخل كوب ماء دافئ على الريق .
  • تناول الخضروات المسلوقة واللبن والامتناع عن المقليات والدسم وعدم تناول الطعام قبل النوم مباشرة وترك فاصل ساعتين تقريباً.
  • تجنب استعمال العطور والملطفات بكافة أنواعها لان لها تأثير واضح في تحفيز الغثيان بالمعدة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

%d9%83%d9%8a%d9%81-%d8%aa%d8%aa%d8%b9%d8%a7%d9%85%d9%84%d9%8a%d9%86-%d9%85%d8%b9-%d8%b2%d9%88%d8%ac%d9%83

كيف تتعاملين مع زوجك

لا تخلو الحياة الزوجية من المشاكل سواء كانت مشاكل كبيرة أو أسباب صغيرة, وعند حدوث ...