الرئيسية » حيوانات و نباتات » معلومات عن أنواع الصقور والبيئة التي يعيش فيها الصقور

معلومات عن أنواع الصقور والبيئة التي يعيش فيها الصقور

يستخدم العرب الصقور ويدربوه لصيد ولافتراس الدجاج والثعالب الصغيرة والأرنب البرى ويعتبر الصقر عنصر مهم من التراث العربي لأنه يعتبر طائر جميل وثمين وقيما للعرب فهو يعتبر رمز الشجاعة وملك الشيوخ والطيور.

%d9%85%d8%b9%d9%84%d9%88%d9%85%d8%a7%d8%aa-%d8%b9%d9%86-%d8%a3%d9%86%d9%88%d8%a7%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%82%d9%88%d8%b1-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%a8%d9%8a%d8%a6%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%8a-%d9%8a

وصف الصقور:

متوسط الجسم وجارح ذيله طويل وأجنحته طويلة مدببة وجود لون ازرق رمادي على ظهرها من علامات بلوغها وجهها ابيض اللون وعلى كل جهة من وجهها خط اسود والعيون الكبيرة سوداء.

حجم الصقور

يعتبر حجم أنثى الصقور اكبر وأطول من الذكور يبلغ طولها تقريبا من 15-20 بوصة تشمل الرأس حتى الذيل يبلغ كل من الجناحين 3 أقدام.

البيئة التي يعيش فيها الصقور:

تعيش الصقور في الجبال والسواحل والوديان النهرية ومعظم الأوقات في المباني العالية في المدن وفي جميع القارات ولا تعيش في القطب الجنوبي المتجمد والمحيط الهادي.

الغذاء :

تتغذى الصقور على الحمام والأسماك والحشرات والبط وطيور السواحل الثدييات الصغيرة والطيور البرية والزواحف.

السلوك :

تسقط الصقور ريشها في الصيف وينمو خلال شهر وتشرب مرة كل 7 أيام لأنها تتغذى من دم فريستها من الماء ويقوم الذكر بحركات استعراضية وبهلوانية جوية ليجذب انتباه الأنثى له وتضع الأنثى البيض في أواخر الربيع ويفقس البيض خلال 30 يوم وتبلغ الصغار في عمر سنتين.

تهديدات البقاء:

الاستخدام الكبير لمبيد ال دي دي تي في فصل الشتاء لأنها تضعف قوة قشر البيض وتعرضها للكسر أثناء الحضن والصيد المستمر لها.

التكاثر :

تعمل الصقور حركات الغزل لكي تلفت انتباه الجنس الآخر لها وجذب الرفقاء والصقور الأخرى تبعد عن المكان وأثناء الغزل يرتفع الصقر بزاوية حاجة وفجأة يهبط مغير طريقه ما بين 30م و 300م ويطير الصقرين المتزاوجين ويتشابكان مع بعضهما في السماء وأقدامهم مرتبطة ببعض.

أنواع الصقور :

توجد عدة أنواع من الصقور :

الصقر الحر:

يتواجد من الصقور بألوان كثيرة ومختلفة ويسمى بالصقر الوفي ومعروف بين الناس ويمتاز بجسمه الكبير وضخامته وهو من الصقور الجميلة.

محبوب من الناس في الخليج العربي وكثير التواجد في مناطق البلقان والباكستان وأنواعه المفضلة تسمى بالفارسي.

الصقر الجير:

يتواجد كثيرا في المناطق القطبية فهو غير معروف في المناطق العربية ومشهور بألوانه الأبيض والأسود والبني والرمادي وأفضل ما يكون عندما يكون أكثر وحشية وفراسة.

يعتبر الصقر من الصقور النادرة الوجود لصعوبة الحصول عليه وعدم تواجده في الدول العربية ويتميز بالسرعة والشجاعة في الصيد.

سمي بالجير نسبة إلى الجبال الجيرية التي تولد فيها والجير الأسود هو أغلى ثمنا ونادر الوجود من بين الصقور ومن عيوبه قد يتنكر لصاحبه لذا يخلق صعوبة في التعامل معه في أغلب الأوقات وهو ذو لون ابيض ينتشر في رأسه وصدره وظهره والنوع الثالث الرمادي فهو الأخير في القيمة والندرة ويطلق عليه الخضر والبني يطلق عليه الحمر فيطلقون عليه العلماء الفضي وتتصف الصقور بحجمها الصغير مقارنة بصقور الأحرار لان ذكر الجير صغير الحجم من أنثى الأحرار.

الصقر المتلوث:

يتميز باللون الأحمر وهو صغير البنية ويسمى متلوث الأحرار موصوف بالسرعة والحركة.

الصقر الغزال:

يتصف بأنه لا يطير إلى أماكن مرتفعة ويستخدم في صيد الحباري والبط والوز ويشبه صقر الشاهين في قوته لكن لا يتصف بالسرعة.

الصقر العسل:

سمي بصقر العسل لتناوله عسل النحل والحشرات واليرقات والبيض بشكل كبير وموصوف بحجمه الصغير ولا يرتفع كثيرا عند الطيران ويشاهد غالبا ماشيا أو راكضا على الأرض.

الصقر الشاهين:

يتصف صقر الشاهين بالسرعة العالية وهو من أكثر الصقور انتشار ويتميز بألوانه الكثيرة وأحجامه العديدة ويتصف بعائلاته وسلالاته الكثيرة وذلك لكثرة هجرته وتنقله من مكان لأخر.

الصقر الكوبح:

تمتاز باللون الأحمر والأشقر وهو صغير حجم الرأس والعينين والكتفين ذات الطباع المختلفة.

الصقر الوكرى:

يتواجد هذا الصقر بلون اسود ويشبه صقر الشاهين في لونه ويمتاز ببقعة حمراء في أعلى رأسه وهو من اصغر الصقور.

الصقر القرموشي:

غير مرغوب فيه من محبي الصقور بسبب شكله الغير متناسق والمتكامل ويتصف برأسه الصغيرة ومنقاره الطويل وله ألوان مختلفة.

الصقر اليؤيؤ:

يراقب فريسته حتى ينقض عليها فإنه لا يتوانى عن الهجوم على الإنسان إذا أحس بالخطر ويتميز بالبطش والقوة في الصيد.

صقور الشاهين:

شواهين بحرية:

يتم إمساكها قرب البحور والأنهار لا لأنها تعيش بجانب البحور لهذا سميت بهذا الاسم وتتصف بالطيور المهاجرة لا تبقى في مكانها بل تهاجر إلى عدة أماكن وتتصف بالسرعة وتعيش بالجبال وتنتقل في الشتاء ولها عدة ألوان ونقوش متنوعة.

شياهين جبلية:

سميت بهذا الاسم لأنها تعيش وتفرخ في الجبال ويتم صيدها في الجبال لأنها لا تهاجر ولا تخرج من الجبال وتعيش في مناطق يسكنها أشخاص يحبون الصقور ويهتمون بها غالبا تكون الجبال والهضاب وكثيرة الانتشار وكثيرة الانتشار في الشام وإيران وألوانها مختلفة تبعا للمناطق الموجودة بها.

الخلاصة:

الصقر عنوان القوة والشجاعة والصبر فيجب علينا المحافظة عليه من الصيد العشوائي والمتاجرة العالمية ومن الانقراض وهو جزء من تراثنا الشعبي وهو رمز العزة والنخوة والارتقاء والشموخ وله دور مهم في ثقافة الشعوب العربية وحضارتها الأصيلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

NewsImage_167864

تزاوج الاسماك

السمك هو أحد الكائنات البحرية والتي منها ما هو قابل للأكل ومنها غير قابل للأكل، ...